منتديات أفضل حياة

عزيزي الزائر هذه الرسالة تدل على إنك غير مسجل ؛ تسجيلك شرف لنا .

منتدى يجمع الشباب العربي في جو من الود و الإحترام


    قصيرة للغظة والعبرة

    شاطر
    avatar
    خــــالد
    من كبار الشخصيات
    من كبار الشخصيات

    ذكر
    عدد المشاركات : 819
    العمر : 37
    البلد : الشام
    الإنتساب : 25/09/2008
    السٌّمعَة : 3
    معدل النشاط : 38179
    SMS : لا تنســـى ذكرى الله

    قصيرة للغظة والعبرة

    مُساهمة من طرف خــــالد في الجمعة سبتمبر 26, 2008 2:27 pm

    الحادثة اللتي حدثت معي كالتالي : -

    ( على لسان صاحبة الحادثة )


    آنذاك كان لي ولدان أحدهما يبلغ من العمر سنتان والآخر سنة واحدة ولم يكن قد مر على زواجي أكثر من ثلاث سنوات ونصف.
    كنا نستعد للسفر الى بلاد بعيدة وكنت أنا قد تعودت أن أذهب مع أختاي الي فندق في وسط المدينة لنستحم في حوض السباحة الخاص بالنساء وكان هذا قبل أن اتزوج ,كنت ولازلت أجد قمة المتعة في السباحة واللعب مع أخواتي في الحوض.
    طلبت من زوجي أن أذهب مع أختاي للسباحة قبل أن نسافر فرفض قال أنه لا يجب أن تراني النساء غير مستتره وأنه يغار على وما شابه ذلك, حاولت إقناعه ففشلت ولكني قلت في نفسي هو يضعني في بيت أهلي طوال اليوم فكيف له أن يعلم بذهابي وقررت أن أذهب مع أختي واستمتع بدون أن أخبره
    كنت فرحانة وفي قمة الانبساط تركت طفلاي مع أمي وذهبت مع أختاي الشابتين وأخذنا نسبح ونسبح .... وفجأة وأنا أسبح ....
    تشنجت إحدى قدميّ والتوت وشعرت بأن هناك يدين تسحباني للأسفل وكنت في الجهة العميقة من الحوض أخذت أخرج رأسي وانادي على أختيّ طلباً للمساعدة وما زلت أذكر ذلك الموقف الحاصل منذ أربع سنوات وكأنه حدث منذ دقائق .. كانت أختاي تنظران الي وتضحكان ظناً منهما أنني أمزح معهما لأنني أمهر منهما في السباحة.
    عندما شعرت بالموت رأيت وجهين صغيرين أمامي مُحمد وعليّ طفلاي الصغيرين اللذين لا ذنب لهما , سيحيا يتيمين .. أغمضت عيناي وقلت له يا رب طفلاي يحتاجان اليّ لا تحرمني منهما وخارت قواي ولم أشعر بشئ.
    أفقت وأنا مرمية على بطني أُخرج الماء من أنفي وفمي والدموع اللتي ناجيته بها لازالت تنهمر على خديّ وأختاي مرعوبتين مذعورتين لا تصدقان ما حدث لي.

    كان توبيخاً وعطفاً .. كان عقاباً ورحمةً في نفس الوقت , لا أدري أأعطاني الله فرصةً للعيش لأنه راضي عني أم لأجل طفلي الصغيرين ؟؟؟
    avatar
    الملهم
    ADMINISTRATOR
    ADMINISTRATOR

    ذكر
    عدد المشاركات : 4876
    العمر : 31
    البلد : الشااااااام
    العمل/الترفيه : محامي متمرن
    الإنتساب : 24/09/2008
    السٌّمعَة : 237
    معدل النشاط : 41574
    SMS : لأن كلام القواميس مات لأن كلام المكاتيب مات لأن كلام الروايات مات أريد اكتشاف طريقة عشقٍ أحبك فيها بلا كلمات

    رد: قصيرة للغظة والعبرة

    مُساهمة من طرف الملهم في الأربعاء أكتوبر 01, 2008 10:07 am

    قصة مؤثرة وفيها حكمة

    بارك الله فيك يا خالد




    يا من بدنياه اشتغـل وغـــره طـــول الامــــل
    الموت يأتي بغتـــة والقـــبر صنـدوق العمل
    عندما أسمع أهانة لا أدير راسي لآرى من ينطق بها لأنها تعني إنني قد فزت بمأ أحسد عليه
    avatar
    خــــالد
    من كبار الشخصيات
    من كبار الشخصيات

    ذكر
    عدد المشاركات : 819
    العمر : 37
    البلد : الشام
    الإنتساب : 25/09/2008
    السٌّمعَة : 3
    معدل النشاط : 38179
    SMS : لا تنســـى ذكرى الله

    رد: قصيرة للغظة والعبرة

    مُساهمة من طرف خــــالد في السبت أكتوبر 11, 2008 3:38 pm

    شكراااا ملهم على المرور

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 18, 2018 12:55 pm